> شركة سرت للنفط ولثلاث أعوام علي التوالي تعيش حالة فساد غير مسبوق

اقول ان الفساد في داخل شركة سرت للنفط عاد من جديد منذ لحظة صدور تعيين عبدالباسط الرفاعي رئيس مجلس الإدارة الذي أعلن فيه نفسه حاكما ًللشركة حيث انتشر الفساد وانتهكت القوانين وافسدت الذمم واستبيح المال العام فالمفاسد انتشرت من الرأس حتي الذيل في جميع الإدارات داخل الشركة.

وفي هذا الاطار اود ان اضيف الى ان الفساد في شركة علي الصغير ورفاقته اقصد شركة سرت للنفط ، فساد ليس ككل فساد، إنه فساد مستشري من الراس حتي الذنب يحميه علي الصغير بالمحاصصة التي تحمي الفاسدين و تتستر علي فضائح حتي العظم!! وللعلم شركة سرت للنفط ولثلاث أعوام علي التوالي تعيش حالة فساد متفاقم وقال احد مدرائها إن التقارير تشير إلي أن الفساد في تفاقم ليس في الادارات الرئيسية فحسب ، بل أيضاً في الادارات المساندة والخدمية.

أناشد الجهات الرقابية للتدخل فورا لوضع حد للعبث المالي والأخلاقي؟؟؟ الذي تشهده الشركة من جراء أفعال وأقوال مديرها التي دمرت كل شي وهمشت جميع الخبراء وقتلت فيهم روح المبادرة والابتكار والعمل.

هو وحده العالم والفطحول والمفكر الذي يجب أن يقرر للشركة مصيرها لان البقية وهم بالمئات كلهم حمير وجهلة وانهم لا يعلمون شيئا الا كما تعلم وتفقة الكراسي والطاولات التي يجلسون عليها حسب وصفه, ثق تماما يا عبدالباسط أننا لم ننس قصتك مع مدير عام الهندسة والمشاريع ميلاد بيده " !!، إنك مدير فاشل ولم تنجز شي حتى الآن ، فقط انك تعادي كل الخبراء و لا تجيد الا بيع الكلام.

يحاول التستر وارتداء طاقية الاخفاء ، لكن الإنتشار الوبائى للفساد وعولمتة اسقطت الخجل من المعادلة ، وما كان يحاول اخفاءه يشهره فى عز الظهيرة، أما ما يحدث بشركة سرت للنفط من تدمير مبرمج لكل المصانع والحقول النفطية لم يكبح جماحه ..

لقد ماتت الشركة فور استلامه للمنصب وماتت المسيرة العلمية ناهيك عن تدمر خبراتها حيث ذهبت البشاشة والحياة من وجوه الخبراء والعاملين الكل يفكر كيف انتهي المصير بالشركة إلي هذه النهاية الفاجعة.

لقد كان للشركة نشاط كبير قبل عشرين عاما كانت الأموال تصرف فيما هو مفيد. وكان لها هدف واضح وسليم ووضع خطط العمل التي تحدد أولويات وبرامج العمل اليومي ووضع برامج علمية تدريبية لخلق جيل جديد من الخبراء يحل محل الخبراء الذين تقدمت بهم سنوات العمر.

لم يبقي لنا ان نقول الى من يهمة الامر ستعلم يوما اذا انجلى الغبار افرس تحتك أم حمار وقريبا سترون بأم اعيونكم ماذا سيحدث في المدة القريبة.(أزازا)

السؤال..لماذا كل هذا؟.. هل هو غضب من رب العالمين؟

والله أنها مأساة ما بعدها مأساة..

والله المستعان

23 اكتوبر 2010